الحضّانة .. كيف تثبت بعد رمضان ؟
أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. الحضّانة .. كيف تثبت بعد رمضان ؟
الحضّانة .. كيف تثبت بعد رمضان ؟

الحضّانة .. كيف تثبت بعد رمضان ؟

تاريخ النشر: 27 شوال 1428 (2007-11-08)
 

 بسم الله الرحمن الرحيم

تكلمنا في المرة السابقة عن أصناف الناس بعد رمضان، واليوم نتكلم عن الوسائل العملية للثبات بعد هذا الشهر الكريم، ولكن قبلها نشرح لك نظرية الحضّانة في الثبات بعد رمضان.

 

أخي ليكن مثلك في رمضان كالطفل الذي وضع في حضانة حتى تحافظ على حياته وتمده باللازم من الغذاء من أجل استمراره وبعد أن انتهت فترة مكثه في هذه الحضانة خرج إلى العالم كي ينمو ويكبر لا ليموت ويفنى.

 

وإليك أخي وسائل للمداومة على العمل الصالح بعد رمضان:

1) المحافظة على الصلوات الخمس جماعة وخصوصاَ صلاة الفجر:

فنحن أثبتنا لأنفسنا في رمضان أننا قادرون على أداء صلاة الجماعة في المسجد وقادرون على صلاة الفجر يوميا فلنحافظ بعد رمضان على الصلوات في المسجد قدر استطاعنا، فإن لم نستطع فلتكن في أول الوقت مع السنن الرواتب في أي مكان أنت فيه، حاول ألا تؤخرها لا تدع فرصة للشيطان، واثبت على ذلك.

 

2) القرآن:

 لا تكن ممن يقرأ القرآن في رمضان فقط، فالقرآن أُنزل لنتلوه في رمضان وغير رمضان... أنت استطعت أن تقرأ كل يوم جزء أو جزأين أو ثلاثة واجتهدت في ذلك وخصصت وقتاَ لذلك من يومك، فحاول أن تجعل لنفسك ورد يومي ثابت من القرآن ولو صفحة واحدة يومياَ (أثبت للشيطان أنك فعلاَ تغيرت).

 

3) ذكر الله:

 اجتهد بعد رمضان على أن تحافظ على أذكار الصباح والمساء، أذكار النوم، أذكار الخروج من المنزلº استغل وقت فراعك في العمل أو ذهابك إليه بذكر الله.

 

4) الصحبة الصالحة:

اختر من يعينك على طاعة الله فالمرء على دين خليله والإخلاء بعضهم يوم القيامة لبعض عدو إلا المتقين، والمؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاَ فاختر صاحباَ إذا رأى منك معصية حذرك ودلك على طريق الخير، وكما تريد أنت صديق حسن الخلق فصديقك يريد أيضاَ صاحباَ يشد على يديه فانو الخير في نفسك لتنال ما تريد.

 

5) الدعاء:

 (وإذا سألك عبادي عني فإني قريب، أجيب دعوة الداع إذا دعان)، (وقال ربكم ادعوني استجب لكم)، (من لم يسأل الله يغضب عليه) الكثير من الآيات والأحاديث في فضل الدعاء ومكانته فاحرص بعد رمضان على الدعاء، أم ليس لك عند الله حاجة بعد رمضان؟! فكلنا فقراء إلى الله وهو الغني الحميد، فخصص وقتاَ للدعاء يومياَ ولو لدقيقتين بعد أي صلاة أو اجعله في آخر يومك، المهم أن لا يمر يوم دون أن تدعو الله واسأل الله أن يثبتك على الطاعة.

كما لا تحرم نفسك أيضاَ من قيام الليل ولو يوم واحد في الأسبوع. والصوم أيضاَº فهناك صيام الاثنين والخميس والأيام البيض من كل شهر هجري، اختر لنفسك ما تستطيع فعله من الطاعات المهم أن تحدث تغييراَ في حياتك بعد رمضان إلى الأحسن وانتصر على نفسك وشيطانك.

 

6) الدعوة إلى الله:

وهي من أفضل المعينات على الثبات بعد رمضان فلا بد أخي الحبيب من أن تحمل هم دينك وتغار عليه وتعمل من أجله حتى تبرهن عملياَ على صدق توبتك ورجوعك إلى الله وحين يراك الله تعمل من أجله وتدعو إليه فكن واثقاَ من أنه سيثبتك بقوته ومشيئته فهو كما قلنا رب شكور يمن بالخير ثم يثيب عليه الثواب الجزيل.

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال وثبتنا على طاعته.

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
تم إرسال التعليق بنجاح و سيظهر في الموقع بعد مراجعته و الموافقة على نشره
العلماء والدعاة التصنيفات