أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. كيف تجعلها معايدة حقيقية عزيزي المدير؟!
كيف تجعلها معايدة حقيقية عزيزي المدير؟!

كيف تجعلها معايدة حقيقية عزيزي المدير؟!

تاريخ النشر: 13 صفر 1437 (2015-11-26)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

 

اليوم في أغلب إداراتنا الحكومية حفلات معايدة، ولا نقول إلا: الحمد لله على اجتماع الكلمة، ووجود مثل هذا الأسلوب الإداري الجميل الذي نتمنى له الاستمرار والنماء! فهذه اللقاءات وسيلة للتطوير والإصلاح إذا أُحسن استثمارها، وبالتالي نتمنى من المدير العزيز وهو الذي يتصدر مشهد عيد إدارته- فهو رأس الهرم الذي إذا صلح أصبحت أيام الموظفين كلها أعياداً، وإذا فسد تحول مقر العمل إلى مقبرة واللقاءات إلى مآتم- القيام بما يلي مشكوراً:

العناية ببيئة العمل والحرص على تحويلها إلى بيئة داعمة للإبداع، فما صُرف الأثاث والأجهزة ليبقى في المستودعات، وكون مكان المعايدة هو أجمل مكان في الإدارة (طبعاً بعد مكتب سعادة المدير) يعني ابتسامة لمدة نصف ساعة من أجل التصوير، ثم انتقال من المعايدة إلى المكابدة!

العدل بين الموظفين بإعطاء كل ذي حق حقه! إجازات وتوزيع مهام وتقييم في نهاية العام، فقاعدة: أنت مميز إذن عليك العمل! تعني انقراض المميزين فلا تجدهم في العيد القادم، و"ما عندي أحد يتجاوز90" تعني معايدات بوجوه بائسة، وتثبيت تقييم الأداء الوظيفي على 95 يعني غياباً حتى عن المعايدة.

التوقف عن تقريب الدبابيس ونشرهم في كل مكتب وتحت كل طاولة، فالدبوس يفسد ولا يصلح، ويحول قلبك ومقر عملك واستراحتك إلى مكان موبوء بالجراثيم ومن ثم الأمراض!

الاستمرار في حالة القرب من الموظفين والابتسامة الجميلة المرتسمة على شفتيك الكريمتين، حتى بعد ابتعاد كاميرات التصوير، فوضع الحواجز بينك وبين موظفيك لا يعني إلا سجناً في صورة مكان عمل، والاحتفاظ برقم جوالك ولطف عباراتك حتى تقاعدك يعني أنك لن تجد من يعايدك بعده!

استغلال فترة المعايدة ووجود الابتسامات الجميلة على الوجوه، لإيصال رسالة مفادها: ما دام هذا جمال الابتسامة وأثرها في القلوب والعلاقات، لماذا لا نجعلها طوال العام؟! ولماذا لا نعمل على نقلها إلى المراجع الكريم، بحيث لا يخرج من إدارتنا إلا مبتسماً؟! فالابتسامة عدوى!

وكل عام وأنتم كما تنقل صور حفل معايداتكم!

 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
العلماء والدعاة التصنيفات