الـTelegram - gif
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. بشــرى النبـوة
بشــرى النبـوة

بشــرى النبـوة

التصنيف: حب الرسول
تاريخ النشر: 18 ربيع الأول 1437 (2015-12-30)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

بـشـرى مــن الـغيب ألـقت فـي فـم الـغار

وحـيـا وأفـضـت إلــى الـدنـيا بـأسـرار

بـشـرى الـنـبوة طـافـت كـالـشذا سـحـرا

وأعـلـنـت فـــي الـربـا مـيـلاد أنــوار

وشــقـت الـصـمـت والأنــسـام تـحـملها

تــحـت الـسـكـينة مـــن دار إلـــى دار

وهــدهـدت مــكـة الـوسـنـى أنـامـلـها

وهــــزت الـفـجـر إيــذانـا بـإسـفـار

فـاقـبل الـفـجر مــن خـلـف الـتلال وفـي

عـيـنـيـه أســـرار عــشـاق وســمـار

تـدافـع الـفـجر فــي الـدنـيا يــزف إلـى

تـاريـخـهـا فــجـر أجــيـال وأدهـــار

واسـتـقـبل الـفـتـح طـفـلا فــي تـبـسمه

آيـــات بــشـرى وإيــمـاءات إنـــذار

وشــب طـفـل الـهـدى الـمـنشود مـتـزرا

بــالـحـق مـتـشـحا بـالـنـور والــنـار

فــي كـفـه شـعـلة تـهـدي وفــي فـمـه

بـشـرى وفــي عـيـنيه إصــرار أقــدار

وفـــي مـلامـحـه و عــد وفــي دمــه

بــطـولـة تــتـحـدى كــــل جــبـار

نــادى الـرسـول نــداء الـحـق فـاحتشدت

كـتـائـب الــجـود تـنـضي كــل بـتـار

وهـــب فــي دربــه الـمـرسوم مـنـدفعا

كـالـدهـر يــقـذف أخــطـارا بـأخـطار

رأى الـيـتـيـم أبـــو الأيــتـام غـايـتـه

قــصـوى فـشـق إلـيـها كــل مـضـمار

وامــتـدت الـمـلة الـسـمحا يــرف عـلـى

جـبـيـنـها تــــاج إعــظـام وإكــبـار

مـضـى إلــى الـفـتح لا بـغـيا ولا طـمـعا

لـــكــن حــنـانـا وتـطـهـيـرا لأوزار

يـاخـاتـم الـرسـل هــذا يـومـك انـبـعثت

ذكــراه كـالـفجر فــي أحـضـان أنـهـار

يــا صـاحب الـمبدأ الأعـلى ، وهـل حـملت

رســالــة الــحــق إلا روح مــخـتـار؟

يــا "أحـمـد الـنـور" عـفوا إن ثـأرت فـفي

صــدري جـحـيم تـشـظت بـيـن أشـعاري

"طـــه" إذا ثــار إنـشـادي فــإن أبــي

"حـسـان" أخـبـاره فــي الـشعر أخـباري

أنا ابــن أنـصـارك الـغـر الألــى قـذفـوا

جــيـش الـطـغاة بـجـيش مـنـك جــرار

تـظـافرت فــي الـفـدى حـولـيك أنـفـسهم

كــأنـهـن قــــلاع خــلـف أســـوار

نـحـن الـيـمانين يــا "طــه" تـطـير بـنا

إلـــى روابـــي الــعـلا أرواح أنـصـار

إذا تــذكــرتَ "عــمــارا" وســيـرتـه

فـافـخـر بــنـا إنـنـا أحـفـاد "عـمـار"

 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
مواد أخرى للشيخ
الـــمزيد
العلماء والدعاة التصنيفات