أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. مسائل متعلقة بما قبل وبعد صلاة الفجر من شرح بلوغ المرام
مسائل متعلقة بما قبل وبعد صلاة الفجر من شرح بلوغ المرام

مسائل متعلقة بما قبل وبعد صلاة الفجر من شرح بلوغ المرام

تاريخ النشر: 23 صفر 1438 (2016-11-24)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

 

1- الإشراق هو بزوغ الشمس والذي في التقويم موضوعٌ للدلالة على البزوغ لا على ارتفاع الشمس.

2- الوقت الذي بعد ارتفاع الشمس هو الوقت الذي تصلى فيه الركعتان إن صح الخبر فيمن صلى الصبح في جماعة وجلس في مصلاه ي ذكر الله حتى تطلع الشمس, فالصلاة لا تصلى إلا بعد ارتفاع الشمس, وحينئذٍ يدخل وقت الضحى.

3- ثبت عنه عليه الصلاة والسلام في الصحيح أنه كان يمكث في مصلاه بعد صلاة الصبح حتى ترتفع الشمس, فمن فعل ذلك فقد اقتدى بفعله عليه الصلاة والسلام, وبعد ارتفاع الشمس يصلي ركعتين, وسواء ثبت الخبر أو لم يثبت فإن صلاة الضحى ثابتة ووقتها قد دخل بارتفاع الشمس.

4- إذا فاتت الإنسان صلاة الفحر فإنه يبدأ بالنافلة ما لم يخش طلوع الشمس, فإن خشي طلوع الشمس فإنه يصلي صلاة الفجر في وقتها أداءً ثم يقضي النافلة.

5- من دخل المسجد في الوقت المضيق فإنه يجلس ولا يصلي, أو ينتظر حتى ترتفع الشمس ثم يصلي.

6- الركعتان قبل الصبح هما آكد الرواتب, وكان النبي عليه الصلاة والسلام لا يدعهما سفراً ولا حضراً مع الوتر.

7- قوله (وكان إذا طلع الفجر لا يصلي إلا ركعتين خفيفتين): لأن الوقت وقت نهي, فإذا طلع الفجر بدأ وقت النهي وانقطع التنفل المطلق.

 

8- من صفة هاتين الركعتين أنهما خفيفتان, حتى قالت أم المؤمنين (لا أدري أقرأ بفاتحة الكتاب أم لا) بسبب تخفيفه هاتين الركعتين, لأنهما مع تأكدهما جاءتا في وقت نهي وهما نفل فهما على خلاف الأصل الذي تقرر بقوله عليه الصلاة والسلام (لا صلاة بعد الصبح حتى تطلع الشمس), وهذا يشمل ما قبل الصلاة وما بعدها, وجاء الاستثناء (إلا ركعتي الصبح).

9- الجمهور على أن من صفة ركعتي الصبح الخفة, وقال بعضهم إنه لا يزيد على الفاتحة, والصواب أنه يزيد على الفاتحة سورتي الإخلاص.

10- دلت بعض النصوص على أن الفائدة من هذه الرواتب تكميل الفرائض, وفي الحديث (انظروا هل تجدون لعبدي من تطوع).

11- حديث عائشة (لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم على شيء من النوافل أشد تعاهداً منه على ركعتي الفجر) ولمسلم (ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها): كان النبي عليه الصلاة والسلام يواظب عليها في السفر والحضر, وقد يُشغَل أحياناً عن بعض النوافل فيقضيها, لكن ركعتا الفجر لايخل بهما, بل يحرص عليهما أشد الحرص.

12- أهل العلم يقولون إن الرواتب لا تفعل في السفر باستثناء ركعتي الصبح

13- دلت النصوص على أن الفائدة من هذه الرواتب تكميل الفرائض, وفي الحديث (انظروا هل تجدون لعبدي من تطوع).

14- حديث عائشة في تخفيف الركعتين قبل صلاة الفجر: الفريضة تُطَوَّلُ فيها القراءة, كما جاء في حديث عائشة (وإلا الصبح فإنها تُطَوَّلُ فيها القراءة), وأما النافلة فتخفف فيها القراءة.

 

15- قولها (حتى إني أقول: أقرأ بأم الكتاب؟!!): يعني مبالغة في تخفيف هاتين الركعتين, حتى قال بعضهم إنه لا يشرع قراءة قدر زائد على الفاتحة, وشذ بعضهم وقال (ولا تقرأ ولا الفاتحة) لكنه قول شاذ لا يعول عليه, والتشكيك في قراءة الفاتحة لا يمنع من كونه قرأها, فالمراد أنه يبالغ في التخفيف.

16- حديث أبي هريرة (أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ في ركعتي الفجر (قل يا أيها الكافرون) و(قل هو الله أحد)): تشرع قراءتهما في افتتاح الصلاة في النهار

ويقرأ بهما في ركعتي المغرب وفي ركعتي الطواف وفي الوتر.

17- جاء في الصحيح من حديث أبي هريرة أن النبي عليه الصلاة والسلام قرأ في ركعتي الصبح في الركعة الأولى بآية البقرة (قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا) وفي الركعة الثانية قرأ بالآية التي في آل عمران (قل يا أهل الكتاب) عوضاً عن سورتي الإخلاص, فدل على أنه عليه الصلاة والسلام كان يقرأ بعد الفاتحة إما سورة قصيرة كسورتي الإخلاص أو آية واحدة.

18- حديث عائشة (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى ركعتي الفجر اضطجع على شقه الأيمن): هذا ثابت من فعله عليه الصلاة والسلام

وهذه الضجعة بعد ركعتي الفجر اختلف أهل العلم في حكمها:

-بالغ ابن حزم فقال بالوجوب بل قال إن صلاة الصبح لا تصح لمن لم يضطجع بعد ركعتي الصبح, فيُبطِل الصلاة إذا لم يضطجع قبلها

- هل هذا الفعل له ارتباط بالصلاة ليكون له أثر في حكم الصلاة؟ النبي عليه الصلاة والسلام كان يقوم الليل قياماً طويلاً فيحتاج إلى الراحة,

- قال بعضهم إن هذه الضجعة لا تشرع إلا لمن أطال القيام, فهي تفعل إن احتاج إليها لأن النبي عليه الصلاة والسلام كان يفعلها لحاجته إليها, ولذا كان ابن عمر يحصب - يرمي بالحصى - من اضطجع, لكن هذا كان في المسجد لأنه لا يمكن أن يحصب الناس وهم في بيوتهم, و النبي عليه الصلاة والسلام إنما كان يضطجع في بيته ولم يكن يضطجع في المسجد, وعلى هذا فالاضطجاع سنة لمن صلى الركعتين في بيته اقتداءً ب النبي عليه الصلاة والسلام, ولا يُربَط ذلك بالحاجة, وإنما يُربَط بفعل ما فعله النبي عليه الصلاة والسلام, وفعل ابن عمر يحمل على من اضطجع في المسجد لا في البيت.

19- عند ابن حزم لا بد أن يكون الاضطجاع على الجنب الأيمن, فلو لم يستطع الاضطجاع على جنبه الأيمن فإنه لا يضطجع على جنبه الأيسر, بل يومئ إيماءً إلى الاضطجاع ولا يضطجع, وهذه حرفية.

20- حديث أبي هريرة (إذا صلى أحدكم الركعتين قبل صلاة الصبح فليضطجع على جنبه الأيمن): الحديث في المسند والسنن وصححه بعضهم, لكن شيخ الإسلام يقول (الأمر بالاضطجاع ليس بصحيح, تفرد به عبد الواحد بن زياد ولا يحتَمل تفرده) كما نقله ابن القيم عنه.

21- لو ثبت الأمر فالأصل فيه الوجوب, لكن يبقى أنه أمر خارج عن الصلاة, فهو أمر توجيه وإرشاد وإرفاق, فأقل أحواله الاستحباب, وعرفنا أنه مروي من طريق عبد الواحد بن زياد وفيه مقال ولا يحتمل تفرده, ولذا حكم شيخ الإسلام على الحديث بأنه ليس بصحيح.

22- الأفضل أن يصلي راتبة الفجر في بيته ويضطجع بعدها, فإذا حضر إلى المسجد قبل إقامة الصلاة فإنه يصلي تحية المسجد, لأن النهي مخفف و الوقت موسع.

23- التصدق على من فاتته الجماعة بالصلاة معه في وقت نهي لا بأس به, لأن النبي عليه الصلاة والسلام قال (من يتصدق على هذا) وكان هذا في صلاة الصبح فقام شخص فصلى معه, فهذه الصلاة في الوقت الموسع لها سبب وهو الصدقة, وهو وقتٌ موسع

24- من لم يتمكن من صلاة الراتبة قبل صلاة الفجر فهو بالخيار:

- إما أن يصليها بعد الفريضة قبل ارتفاع الشمس

- وإما أن يصليها بعد ارتفاع الشمس, و النبي عليه الصلاة والسلام أقر من صلى راتبة الصبح بعدها.

25- جاء في الحديث (من صلى الصبح في جماعة ثم جلس ي ذكر الله حتى تطلع الشمس ثم يصلي ركعتين كان له أجر عمرة وفي رواية حجة تامة): هذا الحديث محل كلام لأهل العلم, لكن إذا جلس في مصلاه ي ذكر الله حتى تنتشر الشمس فقد اقتدى بفعل النبي عليه الصلاة والسلام لأنه ثابت من فعله في الصحيح, وإذا صلى ركعتين بنية الضحى ثبت له أجر ركعتي الضحى

26- يقال فيمن جلس حتى ترتفع الشمس وصلى ركعتين: إن ثبت الخبر الذي فيه الأجر المنصوص عليه وهو أجر عمرة أوحجة تامة فبها ونعمت, وإن لم يثبت ف النبي عليه الصلاة والسلام جلس حتى تنتشر الشمس وحث على ركعتي الضحى وأوصى بهما, فلا يلام من يفعل هذا, وإن قال بعض الناس كيف تعمل بحديث ضعيف؟!! نقول: إن لم يثبت هذا الحديث الضعيف فقد عملنا بأحاديث صحيحة.

27- بعض من ينتسب إلى العلم يجلس إلى أن تنتشر الشمس ثم يقول (لا صلاة الآن) وليس هناك شيء اسمه صلاة الإشراق, وينكر على من يصلي!!! يقال: صلِّ, فإن ثبت الحديث الذي فيه الفضل والثواب العظيم فبها ونعمت, وإن لم تثبت فانوها صلاة ضحى.

28- صلاة الإشراق هي صلاة الضحى.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

 

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
العلماء والدعاة التصنيفات