لزوم كتاب الله وسنة نبيه
أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. لزوم كتاب الله وسنة نبيه
لزوم كتاب الله وسنة نبيه

لزوم كتاب الله وسنة نبيه

تاريخ النشر: 19 ربيع الثاني 1439 (2018-01-07)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

 

قال ابن وهب: سمعت مالك بن أنس يقول: (الزم ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع:" أمران تركتهما لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنة نبيه").إعلام الموقعين (1 / 256).

 

خاطرة لمحبكم:

(يدندن البعض في الآونة الأخيرة بكلام يتعجب منه المرء؛ كيف أنه يصدر من شخص مسلم عاقل، وهو أنهم عند الحديث عن بعض المسائل الفقهية وأحيانا العقدية يقولون:"هكذا كان الآباء والأجداد!" -حسب زعمهم-، والحديث هنا ليس لبيان الخلل في هذا الكلام، وهل هذا الكلام صحيح أم لا، وإنما عن وجوب التحاكم إلى «الكتاب، والسنة»، فهذا الذي أُمرنا به، قال الحق ﷻ: {فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا}، وقال سبحانه:{فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّىٰ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجًا مِّمَّا قَضَيْتَ[وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا]}، وكم افتقدنا عبودية التسليم للأوامر والنواهي الإلهية! والله المستعان.

فاعلم -أرشدني الله وإياك لطاعته- أنه متى كانت نقطة التحاكم هي الكتاب والسنة، سَلِمَ لنا ديننا، وكُفينا شر من يريد العبث بأحكام الشريعة، فلابدَّ أن يعي الجميع أن الاستدلال بما كان عليه "الآباء والأجداد" هذا من أمور الجاهلية، وأن أهل الإسلام أكرمهم الله وأعزهم بالكتاب والسنة، فمنها ينطلقون، وبهما يتعبدون، وإليهما يتحاكمون.

وما أجمل ما قاله الإمام مالك -رحمه الله- عند حديثه عن وجوب التمسك بالسنة، قال: "السنة سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق". تاريخ دمشق لابن عساكر (9 / 14).

اللهمَّ مسكنا بالكتاب والسنة، وأحينا عليهما وتوفنا عليهما، ووفقنا للعلم والعمل بهما، والتحاكم عليهما، يا ذا الجلال والإكرام .

والله أعلم، وبالله التوفيق.

 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

كلمات مفتاحية:
الشريعة

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
تم إرسال التعليق بنجاح و سيظهر في الموقع بعد مراجعته و الموافقة على نشره
العلماء والدعاة التصنيفات