ظاهرة العنف والتعصب الرياضي
الموقع بلغة الأرقام 13-11-2018
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. ظاهرة العنف والتعصب الرياضي
ظاهرة العنف والتعصب الرياضي

ظاهرة العنف والتعصب الرياضي

تاريخ النشر: 16 شوال 1439 (2018-06-30)

 بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

أصبحت ظاهرة العنف والتعصب الرياضي ظاهرة واسعة الانتشار في الملاعب الرياضية وخارجها، وهذه الظاهرة ليست حديثة في المجال الرياضي، وإنما هي ظاهرة قديمة قدم الرياضة التنافسية، ولكن الجديد هنا هو تعدد مظاهر العنف والشغب، وتغيير طبيعته ،وهذا المقال يعرض لمظاهر العنف والتعصب الرياضي، ويقدم مقترحات عملية للعلاج.

المشكلة:

أصبحت ظاهرة العنف والتعصب الرياضي تتعدى حدود الملاعب الرياضية، فالكثير من الجماهير يحتفلون بعد الفوز بطريقة غير حضارية عن طريق الاعتداء على الآخرين، وإلحاق الأذى والضرر بهم أو بممتلكاتهم. ونجد في الغالب أن أعمال العنف يقوم بها المراهقون الشباب في سن الدراسة، حيث يلجؤون إلى استخدام الشتم والصراخ ،وغيرها من الأنماط السلوكية التي تدل على النزعات العدوانية وانخفاض الوعي لمفهوم الروح الرياضية.

العلاج:

التعصب الرياضي أحد البثور السوداء في وجه الرياضة الجميل، والذي يتطلب جهد الجميع لإزالته، أو التخفيف من تأثيره المشوه، ولكن ذلك لن يتحقق دون تفاعل الجميع وعلى رأسهم المثقفون التربويون الذين عليهم مسؤولية تربية الأجيال على مفاهيم صحيحة لمعنى الرياضة، وتنشئتهم على ضرورة تجب الممارسات الخاطئة التي تصاحب الأنشطة الرياضية، وغرس تلك القيم والسلوكيات في مرحلهم الدراسية الأولى.

فللقضاء  على هذه الظاهرة  يجب تعليم الأفراد وتعويدهم  كيفية التعامل مع العنف، والتحكم والسيطرة على انفعالاتهم، وذلك عن طريق تنمية الروح الرياضية لدى النشء، وتعليم القيم الاجتماعية الرياضية، والتوعية العامة بالأهداف التربوية للرياضة، تشجيع الرياضيين على التحلي بالروح الرياضية، والالتزام بقواعد اللعبة، تطوير المعرفة الرياضية لدى العاملين في وسائل الإعلام الجماهيري.

يجب أن يعرف الطالب ماهية الرياضة، وكيفية ممارستها الصحيحة، وكيفية ممارسة التشجيع وآدابه وضوابطه، ومعنى التنافس الرياضي، واكتساب الروح الرياضية وتنميتها كسلوك وممارسة، ومتى ما كان لدى أي مجتمع (مفهوم رياضي) فإنه لن يعرف (التعصب الرياضي).

تفعيل دور لجان الإعلام الرياضي، من خلال إصدار تشريعات وتعليمات يلتزم ويتقيد بها الجميع في وسائل الإعلام وذلك بعدم نشر أو بث أي تصريح أو حديث لأي إداري في نادي يتهجم فيه بشكل سافر على فريق منافس أو حكم أو غيرهما.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

كلمات مفتاحية:
الشباب

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
تم إرسال التعليق بنجاح و سيظهر في الموقع بعد مراجعته و الموافقة على نشره
العلماء والدعاة التصنيفات