‏لمحات من وقع المرأة في فرنسا
أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. ‏لمحات من وقع المرأة في فرنسا
‏لمحات من وقع المرأة في فرنسا

‏لمحات من وقع المرأة في فرنسا

تاريخ النشر: 21 ذو الحجة 1439 (2018-09-02)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

لمحات من وقع المرأة في فرنسا - عايض بن سعد الدوسري

 

تقول نادين جوزيف: "تحظى فرنسا بالعديد من البطلات الأسطوريات، ولكن حصول النساء على المساواة الاجتماعية تتم بخطى أبطأ مما يعترف به أنصار الحركات النسائية في فرنسا".

‏كانت النساء في فرنسا، في القرن السادس عشر، مثل الأثاث أو العبيد، ويُصنَّفْنَ مع الأطفال والمجانين والمجرمين المحكوم عليهم بالسجن، كأشخاص لا يتمتعون بأية حقوق شرعيَّة.

‏مع حلول عام 1923م فقط أصبحت النساء في فرنسا مسموح لهن بفتح بريدهن.

ولم تحصل النساء في فرنسا على حقهن في الاقتراع إلا في عام 1944م، وقبل ذلك لم يكن مسموح حتى للثلاث وزيرات في وزارة ليوم بلوم الاشتراكية بالتصويت. وحتى عام 1965م في فرنسا، لم يكن مسموح للمرأة بأن تفتح لها حسابًا في البنك بدون موافقة كتابية من زوجها.

‏تم انتخاب أول عضوة نسائية في الأكاديمية الفرنسية قي عام 1974م، ولا تشتغل، حتى الآن 1997م، غير مقعدين من أربعين مقعدًا في الأكاديمية. ولم يُطلق إلا اسم امرأة واحدة على محطة للمترو.

إنَّ معظم النساء في فرنسا يعملن، ويحصلن على مرتبات تعادل في المتوسط حوالي 75 في المائة من زملائهن من الرجال. كما تعمل النساء أيضًا في أقل الوظائف مرتبًا، كما تحصل سيدتان من كل ثلاث سيدات على أدنى حد من الأجور.

عدد قليل لا يتعدى أصابع اليد من النساء في فرنسا يعتلين مناصب إدارية عليا.

تتذكر إحدى السيدات التي تخرجت من كلية مرموقة، أنه عند توليها أحد المناصب العليا في الوزارة، أكد عليها زملاؤها الرجال قائلين: أنت أصبحت واحدة منا الآن، فأنت الآن ضمن الرجال. لكن عندما أصبحت أمًا لم تستطع الاستمرار، وقد قالت: كان الضغط شديدًا، وشعرت وكأنني قد دمرت تمامًا.

‏ما زال الرجال الفرنسيون يفتحون الأبواب للنساء، وهم يحملقون أيضًا في صدور النساء وأرجلهن، كما يصفرون إلى امرأة جميلة، ويتبادلون المزاح في الأمور الجنسية في المكاتب، والكثير من الرجال الفرنسيين يغازلون أية موظفة جديدة بالعمل.

وقد شرح أحد الصحفيين سبب تلك المغازلة للموظفة بقوله: لا يريد أن يجرحها بأن يجعلها تشعر أنها شديدة القبح إذا لم يغازلها!. وتقول إحدى الشابات من سيدات الأعمال: هناك دائمًا جو جنسي مفعم بالتوتر.

‏إنَّ النساء اللاتي يرتدين الملابس الأنيقة في العمل يعرفن أنَّ الرجال في غرفة الاجتماعات يعجبون بعقلهن وأجسامهن أيضًا".

 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

كلمات مفتاحية:
المرأة النساء أطفال الجن

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
تم إرسال التعليق بنجاح و سيظهر في الموقع بعد مراجعته و الموافقة على نشره
العلماء والدعاة التصنيفات