أرقام الموقع جديد - GIF - 11/5/2017
  1. الرئيسية
  2. المقالات
  3. إن الله عزيز غفور
إن الله عزيز غفور

إن الله عزيز غفور

تاريخ النشر: 14 ذو الحجة 1438 (2017-09-06)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: 

 

كنت أتأمل في قول الله تعالى: ﴿ إِنَّمَا يَخْشَى اللهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ ﴾[فاطر:28]

دلت الآية على أن العلماء هم أصحاب الخشية لله تعالى، فمن كان بالله أعرف كان له أخشى، ثم قال ﷻ بعدها   ﴿إن الله عزيز غفور﴾ فمن كمال عزته سبحانه أنه لا كمال لأحد من البشر! فهؤلاء العلماء الذين وصفهم الله بهذا الوصف العظيم مُعَرَّضين للوقوع في الخطأ، لذا ذكَّرنا الله سبحانه وتعالى بمغفرته فقال ﴿عزيز غفور﴾ ليتذكر العالِم وغيره أنه مهما بلغ الإنسان من العِلم والخشية فهو مُعَرَّض للوقوع في الخطأ فعليه أن يعود لله تعالى ويستغفر ويتوب فهو الغفور سبحانه وتعالى.

والله أعلم.

 

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

كلمات مفتاحية:
العلم

إضافة تعليق

التعليقات المقتضبة أو تلك التى لا تتعلق بموضوع المحاضرة أو الأسئلة أو التعليقات بغير اللغة العربية ستحذف تلقائيا
تم إرسال التعليق بنجاح و سيظهر في الموقع بعد مراجعته و الموافقة على نشره
العلماء والدعاة التصنيفات