حكم الإحالة ومكافآتها


 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :       

 

هذا المقال سيكون للحديث عن حكم الإحالة أو الريفيرال -referral- وأخذ المكافأة التي يتم منحها من المنصات مقابل دعوة بعض الأشخاص إلى هذه المنصات للتعامل معها وتحويل أموالهم إليها.

فكرة الإحالة قائمة إلى دعوة أشخاص من خلال رابط معين إلى المنصة التي تتعامل معها، أو إلى عملة معينة وهكذا، فإذا دخل إلى منصة أو العملة عن طريق الرابط التي زودته به، -طبعًا الرابط يتم أخذه من خانة الإحالات في المنصة-، فكل ما سيقوم به من تداولات على المنصة ستحصل أنت منها على نسبة من الأرباح على هذه المعاملات والتداولات التي قام بها الشخص.

والسؤال هنا ما حكم المشاركة في الإحالات، وحكم أخذ هذه المكافآت التي تقدم من المنصات؟

كثيرًا ما يأتي هذا السؤال وبعض الأخوة قد تورطوا بهذا الأمر، بمعنى أنت تدعو بعض الأشخاص لهذه المنصة ولا تدري أن هذا الشخص بأي عملة سيدخل ويتعامل وبأي طريقة سيتداول، بعض الأشخاص يدخل ويتداول بالمارجن والفيوتشر ويستعمل الرافعة المالية، كذلك الحال بالعملات المباحة والمحرمة، كل هذه التداولات التي سيقوم بها ستأخذ أنت شيء من الرسوم خاصة بها، نسبة معينة تحددها المنصة، فأي كسبٍ حلال هذا؟

إذا دعوت شخصًأ وتعامل بالمارجن والفيوتشر والعقود الآجلة، ويكسب من المعاملة التي قام بها وتصرف لك، فكيف سيكون هذا الربح حلال لك، بعض الأخوة منذ أيام يقول لقد تكدست لدينا تكاد تكون بالآلاف من إحالات الفيوتشر ولا نقبل التعامل بها أو استلامها والمال كل يوم يزيد فما العمل، كانوا لا يعرفون أن هذا العمل محرم أو أنهم سيدخلون في هكذا معاملات، فتفاجؤا أن هؤلاء الذين دعوهم دخلوا في عملات محرمة والإحالات بدأت ترسل الأموال على حساباتهم وهكذا.

إذن أخذ المكافأة والمشاركة في الريفرال -referral- وأخذ المكافأة غير جائزة، لأن غالب أحوال الذين يدخلون المنصات حديثًا لا يعرفون شيئًا عن الأمور المباحة والمحرمة، ولا أخفيكم أن المجال المباح في عمل المنصات لك كمسلم هو مجال ضيق جدًا لا يكاد يتجاوز السبوت -Spot- فقط، والسبوت ليس كل العملات أيضًا، يوجد عملات كثيرة محرمة، ولا يحل لك التعامل والتداول عليها، وبالتالي نتجنب هذا الأمر ونترك الكسب الذي يتحقق منه.

فإن قيل ما العمل في هذا المال الذي تجمع من هذا الأمر؟

بدايةً فعلى الإنسان أن يجتهد في طريقة للتواصل مع المنصة لإيقاف هذه الرسوم أو هذه الحصة التي تأتيه، ليست لدي فكرة أو طريقة عن كيفية إتمام هذا الأمر، لكن لا بد من وجود طريقة للتواصل مع المنصة والتخلص من هذه الأموال، وهذا المال لا يحل لك الانتفاع به، إن كان ولا بد يمكنك سحب المال والتصدق به بالكامل، وحذاري من أن يغرينك الشيطان لكثرة هذا المال بأن تتعامل به وتتداول به، لأن هذا المال لا يحل لك شيئًا منه.

هذا كله فيما يخص الجانب المالي، فما بالك بجانب التقوى والورع والديانة.. أنت تدعو شخص للتعامل على المنصة، 90% من تعاملاتها غير مباحة، وهو يجهل كل هذه الأمور وتلقيه في هذا البحر الخضم، وتقول له تعامل وتداول، فما ظنك كيف سيكون تعامله وتداوله، هذا الأمر

سيلحق بك شيئًا من الوزر والإثم، نسأل الله السلامة لنا ولجميع إخواننا والسلام عليكم.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين

 

أضف تعليق

هذه التعليقات لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع وهي وجهات نظر أصحابها

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply